Open the menu

6 خطوات لإنقاذ هاتفك الذكي بعد سقوطه في المياه

6 خطوات لإنقاذ هاتفك الذكي بعد سقوطه في المياه

بالتأكيد سقوط الهواتف الذكية في المياه أو تعرضها له بشكل مباشر، خاصة إذا لم تكن طرازات مقاومة لها، يعد من الأمور الشائعة التي غالبا ما تنتهي بمشاكل تصيب الهاتف بسبب تسرب المياه بداخله ووصولها إلى الأجزاء المهمة والحساسة مثل البطارية وأسفل الشاشة بجانب لوحة الدوائر الرئيسية عن تشغيل الهاتف الذي يطلق عليها الـMotherboards، وفقا للعين الإخبارية.

ولكن ومع الخسائر المتوقع حدوثها لسقوط الهواتف الذكية في المياه لا يزال هناك بعض الخطوات المهمة التي من شأنها إنقاذ الأجهزة من العطب نستعرضها في التقرير التالي بحسب موقع androidpit.com.

1- إغلاق الهاتف

عند سقوط الهاتف الذكي في المياه واستمراره في العمل فإن هذا الأمر لا يعني أنه بالإمكان استخدامه وكأن شيئا لم يكن لأنه مشبع بالمياه وقد تفصله عدة ثوان على احتراق الدوائر الكهربائية الموجودة في الـMotherboards لذلك يجب إطفاء الجهاز فور سحبه من المياه والإمساك به بشكل عامودي وثابت حتى تمام التأكد من توقف تسرب قطرات المياه منه.

2-شريحة الاتصال وبطاقة الذاكرة

أولى الأجزاء التي تتعرض للتلف بسهولة عن ملامسة الجزء الإلكتروني الموجود على أسطح تلك البطاقات باللون الذهبي وكإجراء احترازي لعدم تعرض الدوائر الكهربائية التي تحوي تلك البطاقات داخل الهاتف للتلف يجب التأكد من نزعها بعد إغلاق الهاتف.

3-بطارية الهاتف

في حال امتلاك أحد الهواتف الذكية قديمة الطراز التي تحتوي على بطاريات قابلة للإزالة دون الحاجة للذهاب لمتخصص فإن الخطوة الأهم فيما يتعلق ببطارية الهواتف هو نزعها وتجفيفها جيدا بقطعة من القماش أو الورق، ثم تجفيف مكانها داخل الهاتف بحذر وهدوء حتى لا يتسلل مزيد من المياه إلى داخل الهاتف.

أما بالنسبة للهواتف الذكية الحديثة التي يحتوي معظمها على بطاريات غير قابلة للإزالة فمن الأفضل ألا يقوم الشخص بتلك الخطوة في المنزل بل إرسال الهاتف بعد تجفيفه جيدا من المياه إلى مراكز الصيانة المتخصصة.

4- المياه والأماكن الدقيقة

عملية تجفيف الهواتف الذكية بعد سقوطها في المياه أمر يحتاج لبعض الوقت والحرص الشديد لأن إعادة تشغيل الهتاف مع عدم اكتمال عملية التجفيف والتخلص من المياه المتسللة إلى جميع أجزاء الهاتف وبالأخص الأماكن الدقيقة سيؤدي إلى تلك أجزاء الهاتف المهمة وربما إحراق لوحة الدوائر الرئيسية للهاتف أو الـMotherboards.

لهذا بعد التأكد من نزع بطاقة الذاكرة وشريحة الاتصال من الممكن استخدام المكنسة الكهربائية أو مجفف الشعر بعد ضبط الهواء على الوضع البارد في امتصاص المياه العالقة داخل الأجزاء الدقيقة ومتناهية الصغر.

5-الأرز وتجفيف الهاتف

لا تزال خطوات تجفيف الهاتف مستمرة مع الحرص على عدم التفكير في تشغيل الهاتف من باب الفضول أو الاطمئنان وهذه المرة سوف يتم دفن الهاتف بشكل كلي في وعاء يحتوي على الأرز النيء غير المطبوخ وتركه ليوم أو يومين وذلك لفاعلية الأرز الكبيرة في امتصاص ما تبقى من سوائل محاصرة داخل الأجزاء الدقيقة للهواتف الذكية.

6- عملية إعادة التشغيل

بعد إخراج الهاتف الذكي من الأرز وإعادة وضع البطارية بداخله تتم تجربة إعادة تشغيل الهاتف، ففي حال اكتملت العملية بنجاح يجب استمرار مراقبة الهاتف وملاحظة أدائه عن كثب للتأكد من عدم وجود أي خلل، حيث من الأفضل اختبار تشغيل بعض الموسيقى للتحقق من السماعات والتأكد من أن شاشة اللمس لا تزال تستجيب كما ينبغي.

أما في حالة عدم اكتمال عملية إعادة تشغيل الهاتف بعد وضع البطارية فربما تكون البطارية الأصلية للجهاز قد تعرضت للتلف لذلك قبل التسرع لإرساله إلى خدمة الصيانة من الأفضل إعادة تجربة عملية التشغيل باستخدام بطارية أخرى جديدة ليتم إرسال الهاتف إلى مركز الصيانة في حالة الفشل للمرة الثانية بعد استخدام البطارية الجديدة.

إقرأ الخبر من المصدر

إقرأ أيضاً ..

رأيك يهمنا