Open the menu

متحدث الجيش الوطني يحمل الحوثيين مسؤولية جريمة سعوان بصنعاء

متحدث الجيش الوطني يحمل الحوثيين مسؤولية جريمة سعوان بصنعاء

متحدث الجيش الوطني يحمل الحوثيين مسؤولية جريمة سعوان بصنعاء

[ العميد عبده مجلي المتحدث باسم الجيش الوطني ]

حمل المتحدث الرسمي باسم القوات المسلحة العميد عبده مجلي، مليشيا الحوثي المسؤولية الكاملة عن جريمة سعوان بصنعاء التي راح ضحيتها 13 قتيلاً وأكثر من 100 مصاباً من بينهم أطفال والتي كان سببها انفجار احدى مخازن الاسلحة المخزنة وورشة صناعة المتفجرات الذي اقامته المليشيا في الحي السكني بالمنطقة.

 

وقال مجلي في المؤتمر الصحفي الذي عقده، اليوم بمأرب إن استخدام الحوثيين الاحياء السكنية ومنازل المواطنين في العاصمة صنعاء والمدن الاخرى، مخازن للأسلحة وورش لتصنيع الألغام والمتفجرات، تعد من جرائم الحرب ضد الإنسانية وانتهاكاً للأعراف والقوانين الدولية".

 

وبخصوص الهدنة في جبهة الساحل ومدينة الحديدة أكد العميد مجلي، أن الجيش الوطني لا يزال ملتزماً بالهدنة في مدينة الحديدة وفقاً لتوجيهات الرئيس هادي، بانتظار الزام المجتمع الدولي مليشيا الحوثي تنفيد اتفاق السويد القاضي بانسحابها من موانئ ومدينة الحديدة.

 

واكد أن عدد خروقات المليشيات الانقلابية التي تم رصدها في جبهة الحديدة بلغت (2517) خرقاً منذ بدء سريان الهدنة في 18 ديسمبر من العام الماضي الى يومنا هذا، اسفرت عن استشهاد 119 مدنيا من المواطنين وجرح 685 آخرين اغلبهم من النساء والأطفال..

 

وقال مجلي" ان الجيش على اهبة الاستعداد لاستكمال التحرير والحسم العسكري لطرد المليشيا الحوثية المدعومة من ايران من مدينة الحديدة وموانئها وانهاء معاناة المدنيين المختطفين داخل احياء المدنية لدى المليشيا التي تستخدمهم المليشيا رهائن ودروعا بشرية".

 

تابعنا في :

الجيش الوطني الحوثيين جريمة 
إقرأ الخبر من المصدر

إقرأ أيضاً ..

رأيك يهمنا