Open the menu

الكوميسا: نتوقع ارتفاع حجم الناتج المحلي لاقتصادات الدول الأفريقية

الكوميسا: نتوقع ارتفاع حجم الناتج المحلي لاقتصادات الدول الأفريقية

قالت تشيلشي مبوندو، سكرتير عام تجمع السوق المشتركة لدول شرق وجنوب أفريقيا "الكوميسا"، إنها تتوقع  ارتفاع حجم الناتج المحلي الإجمالي لاقتصادات الدول الأفريقية من تريليوني دولار حاليا إلى نحو 29 تريليون دولار بحلول عام 2050، وهو ما يعادل الناتج المحلي الإجمالي الحالي للاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة الأمريكية مجتمعين.

ونقلت مجلة " افريكان بيزنس" أحد أكبر المجلات الاقتصادية في أفريقيا وأوسعها انتشارا بمناسبة استضافة مدينة شرم الشيخ  بمصر "منتدى أفريقيا 2018"، عن مبوند قولها، إن هذه النظرة المتفائلة للقارة الأفريقية يدعمها التطورات الهامة في ملف التكامل الاقتصادي الإقليمي، الذي ظل على رأسه السوق المشتركة لشرق أفريقيا والجنوب الأفريقي "الكوميسا" منذ فترة طويلة.

وأضافت أن منطقة الكوميسا تشكل نحو ثلث أفريقيا في المجالات الجغرافية والاقتصادية والديموغرافية، وقد لعبت دورا هاما في التعريف بالبرامج الإقليمية، خاصة في مجالات تيسير التجارة وتحرير الحواجز غير الجمركية.

وأشارت إلى أن الاستراتيجية الرئيسية للكوميسا يمكن تلخيصها في تحقيق الازدهار الاقتصادي من خلال التكامل الإقليمي وهو بدوره يأتي من خلال خلق وحدة اقتصادية وتجارية كبيرة يمكنها التغلب على الحواجز التي تواجهها الدول بمفردها، وإنشاء مجتمع اقتصادي إقليمي متكامل قادر على المنافسة دوليا وعلى خلق ازدهار اقتصادي ومستويات معيشة مرتفعة لشعبه بجانب استقرار سياسي واجتماعي.

وأوضحت أن مهمة الكوميسا تتمثل في تحقيق تقدم اقتصادي واجتماعي مستدام في الدول الأعضاء من خلال زيادة التعاون والتكامل في جميع مجالات التنموية، خاصة في التجارة والجمارك والشؤون النقدية والنقل والاتصالات والمعلومات والتكنولوجيا والصناعة والطاقة والتمييز على أساس الجنس، والزراعة والبيئة، والموارد الطبيعية.

وأكدت سكرتير عام "الكوميسا" أن هدف المنظمة أيضا يشمل التغلب على القيود المفروضة على التجارة الإقليمية وإزالة الحواجز غير الجمركية والقيود الأخرى وتطوير البنية التحتية والتعجيل في تنويع الاقتصادات.

الدول 
إقرأ الخبر من المصدر

إقرأ أيضاً ..

رأيك يهمنا