Open the menu

الصين تطور تكنولوجيا ليزر جديدة لاستكشاف الفضاء واستخراج النفط

الصين تطور تكنولوجيا ليزر جديدة لاستكشاف الفضاء واستخراج النفط

تعمل شركة صينية متخصصة في تقنيات الليزر وصناعة الأسلحة على تعزيز استخدام الليزر في مجال استخراج النفط وحتى استكشاف الفضاء.

وحسب ما ذكرته صحيفة "جلوبال تايمز" الصينية، استخدمت شركة الصين للعلوم وتكنولوجيا الفضاء تكنولوجيا الاستشعار الصوتية الموزعة على أساس تدخل الليزر، وهي الأولى من نوعها في هذا البلد، لاكتشاف بنجاح ظروف استغلال بئر نفط يبلغ طوله 5000 متر في حقل شينغ لي النفطي، ثاني أكبر حقل نفطي في الصين في مقاطعة شاندونغ بشرق الصين.

وقال وو شياو فنغ، نائب مدير المعهد الرابع التابع للشركة المملوكة للدولة، إنه بالمقارنة مع تكنولوجيا الحفر التقليدية يمكن لتقنية الليزر الجديدة اكتشاف الأماكن التي يتواجد بها النفط تحت الأرض دون الحاجة إلى عمليات الحفر المرهقة، كما يمكن لها أن ترصد إذا كانت معدات استخراج النفط متصلة بشكل صحيح مما يعزز عملية الإنتاج".

وقال وو لصحيفة جلوبال تايمز إن الشركة تجري الآن تجارب في حقول نفطية أخرى في مقاطعة تشجيانغ بشرق الصين، وحقل تاريم النفطي في منطقة شينجيانغ ذاتية الحكم لقومية الويغور في شمال غرب الصين، وحقل داتشينغ للنفط في مقاطعة هيلونغجيانغ بشمال شرق الصين.

في حين قال وو تشون فنج، الباحث في علم الفضاء رئيس مجلس إدارة شركة معهد البحوث في النظم الإلكترونية الدقيقة لعلوم وتكنولوجيا الفضاء للصحيفة، إنه يمكن استخدام تكنولوجيا الليزر المطورة حديثاً أيضاً في استكشاف الكواكب المحيطة، مؤكداً أن استخدام الاتصال بالليزر لاستكشاف الكواكب الأخرى سيوفر للباحثين تصويراً أوضح لما يجري على تلك الكواكب.

في يناير، أجرت الصين بنجاح أول اختبار اتصال ليزر عالي السرعة ثنائي الاتجاه في العالم، باستخدام محطة اتصالات ليزر مثبتة على القمر الصناعي "شيجيان 13"، والذي يدور على ارتفاع 40،000 كيلومتر فوق الأرض.

ويستخدم القمر الصناعي "شيجيان 13"، تم تطويره من قبل الأكاديمية الصينية لتكنولوجيا الفضاء، لإجراء تجارب الاتصالات بالليزر من الفضاء إلى الأرض، كما أنه يتميز بنظام اتصالات ذات نطاق عريض، قادر على نقل 20 جيجابايت من البيانات في الثانية، مما يجعله أقوى قمراً صناعياً للاتصالات تطوره الصين على الإطلاق.

ويقول الخبراء إن الاتصالات بالليزر يمكن أن تسهل التواصل في الفضاء، مما يرسي أساسا كبيرا لمشاريع مسبار الفضاء المستقبلية للبلاد.

وفي وقت سابق من هذا الشهر، اقترحت دراسة جديدة، نشرت في مجلة الفيزياء الفلكية، أن تقنية الليزر يمكن أن تستخدم في المستقبل لإجراء اتصالات هاتفية بين الفضاء والأرض.

يتحدث عن: الصين 
إقرأ الخبر من المصدر

إقرأ أيضاً ..

رأيك يهمنا