Open the menu

كيف أصبحت قصور السعودية وقنصلياتها كمائن لاصطياد المعارضين؟

كيف أصبحت قصور السعودية وقنصلياتها كمائن لاصطياد المعارضين؟

في العام الماضي تحدث المستشار بالديوان الملكي السعودي سعود القحطاني عن إعادة فتح باب الاغتيالات بحق المعارضين، ثم جاءت حادثة اختفاء جمال خاشقجي لتعيد هذا الملف المثير للجدل إلى الواجهة من جديد،

السعودية 
إقرأ الخبر من المصدر

إقرأ أيضاً ..

رأيك يهمنا