Open the menu

انتقالي #شبوة يدين استهداف منزل عضو بالجمعية الوطنية بعتق .. ويدعو لدخول النخبة الى المدينة

انتقالي #شبوة يدين استهداف منزل عضو بالجمعية الوطنية بعتق .. ويدعو لدخول النخبة الى المدينة

عدن تايم - خاص :

ادان المجلس الانتقالي الجنوبي في محافظة شبوة العمل الغادر الذي تعرض له منزل عضو الجمعية الوطنية والقيادي في حراك شبوة احمد فرج الخلفي مساء الاحد في مدينة عتق بمحافظة شبوة .

وفي بيان صادر عن المجلس الانتقالي في محافظة شبوة قال فيه ان ماحدث بادرة خطيرة تهدد الأمن والسلم الاجتماعيين وتقوض من فرص التعايش والاستقرار في ربوع محافظة شبوة تعرض منزل القيادي الجنوبي،وعضو الجمعية الوطنية بالمجلس الانتقالي الجنوبي احمد فرج الخليفي إلى اعتداء غادر وجبان .

ودعا المجلس الانتقالي في محافظة شبوة الى ممارسة ضغطا شعبيا على الجهات ذات العلاقة للاضطلاع بواجبها ،في البحث و التحري للكشف عن ملابسات الاعتداء والتعرف على هوية منفذيه وكذلك الجهة التي تدعم وتقف خلف مثل هذه الأعمال الحقيرة التي لا تعبر إلا عن مسلكية بلطجية يرفضها ويدينها كل شبواني حر و شريف وعتبر البيان ان حالة الاستهجان الرفض الشعبي ذالك العمل المشين غير كافية .

وأكد المجلس الانتقالي في المحافظة على ضرورة الأستفادة من قوات النخبة الشبوانية وتعزيز دورها ووجودها داخل العاصمة عتق بما يؤدي الى ارساء وتثبيت دعائم الامن وحماية وسلامة المواطن في مختلف الشوارع والإحياء السكنية.

نص البيان

بسم الله الرحمن الرحيم

بيان إدانة

في بادرة خطيرة تهدد الأمن والسلم الاجتماعيين وتقوض من فرص التعايش والاستقرار في ربوع محافظة شبوة تعرض منزل القيادي الجنوبي،وعضو الجمعية الوطنية بالمجلس الانتقالي الجنوبي احمد فرج الخليفي إلى اعتداء غادر وجبان وذلك بإطلاق وابل من النيران الكثيفة من قبل عناصر مجهولة،مساء الاحد 11/3/2018 ما أدى الى اصابة احد ابنائه بشظايا زجاجية وخلف اضرار مادية كبيرة بممتلكاته ومقتنياته الخاصة.

وحيث يدين المجلس الانتقالي الجنوبي محافظة شبوة وبأشد العبارات هذا الاعتداء الغادر والجبان فانه يرى من ان حالة الاستهجان والرفض الشعبي لذلك العمل المشين غير كافية،إذ لابد ان يمارس ضغطا شعبيا ، على الجهات ذات العلاقة للاضطلاع بواجبها ،في البحث و التحري للكشف عن ملابسات الاعتداء والتعرف على هوية منفذيه، وكذلك الجهة التي تدعم وتقف خلف مثل هذه الأعمال الحقيرة التي لا تعبر إلا عن مسلكية بلطجية يرفضها ويدينها كل شبواني حر و شريف.

وفي ظل كل هذه الاختلالات والاختراقات الامنية التي تشهدها العاصمة عتق كنتيجة طبيعية ومتوقعة عن حالة من السوء والضعف المزمن في أداء وتدابير المؤسسة الأمنية بالمحافظة يؤكد المجلس الانتقالي في المحافظة على ضرورة الاستفادة من قوات النخبة الشبوانية وتعزيز دورها ووجودها داخل العاصمة عتق بما يؤدي الى ارساء وتثبيت دعائم الامن وحماية وسلامة المواطن في مختلف الشوارع والإحياء السكنية .

صادر عن

المجلس الانتقالي الجنوبي محافظة شبوة

شبوة 
إقرأ الخبر من المصدر

إقرأ أيضاً ..

رأيك يهمنا